حمل التطبيق واكتب اي موضوع !

قصة نجاح مؤسس تطبيق الواتساب جان كوم



في كثير من الأحيان، يبدو النجاح لنا وكأنه أمر مستحيل خاصة لو كانت الظروف السيئة تحيط بنا من كل جهة. ولكن عندما نقرأ قصص الذين بدئوا حياتهم في ظروف صعبة ولكنهم تحولوا بعد ذلك إلى أشخاص أغنياء ومؤثرين في العالم بأسره، يصبح لدينا أمل بأنه لا وجود للمستحيل. ومن هؤلاء الأشخاص السيد "جان كوم" الذين سنتعرف على قصته في هذا المقال.

ولد "جان كوم" في عام 1976 بمدينة كييف الأوكرانية، وكانت أسرته تعاني من الفقر المدقع وتعيش وسط الظروف المعيشية السيئة والصعبة، لهذا التحق "جاك" بمدرسة فقيرة لا يوجد بها حمام ولا نظام تدفئة على الرغم من أن درجة الحرارة كانت تصل ل20 درجة مئوية تحت الصفر، كما كان والده يخاف من التحدث عبر الهاتف خشية أن يكون مراقباً من طرف الحكومة الأوكرانية.

هاجر "جان" هو وعائلته إلى الولايات المتحدة الأمريكية وعمره 6 سنوات، فعمل هناك كعامل نظافة في محل بقالة صغير بينما اشتغلت والدته كمربية للأطفال. بعد ذلك، التحق "جان" بإحدى المدارس ولكنه لم يتأقلم مع طلبتها بسبب اختلاف نظام وأسلوب حياتهم عنه، وبالتالي كان يجلس وحيداً طوال الوقت.

"جان" كان ذكياً كفاية ليستغل وحدته في تعلم البرمجة بنفسه على حاسوبه الشخصي باستخدام الإنترنت فقط، ليستطيع بعد ذلك بفترة قصيرة أن يشترك ضمن فريق للهاكر.

تطورت مهارات وقدرات "جان" في مجال أمن المعلومات إلى أن انضم للعمل في بعض الشركات الكبرى مثل شركة ياهو، ليتقدم بعدها لوظيفة في شركة فيسبوك التي قامت برفضه.

بعد ذلك، خطرت في ذهن "جان" فكرة برنامج فريد من نوعه هو وصديقه "فيشمان"، حيث استلهمها من الظروف الصعبة التي عانى منها في طفولته، حيث لم يكن هناك وجود للأمان والخصوصية في المكالمات التلفونية، لهذا قام بشراء هاتف أيفون والاشتراك في متجر التطبيقات بعد إنشائه ب9 أشهر فقط، ليدرك حينها بأن هذا السوق سيكون له مستقبل كبير وعظيم.

في عام 2009، قام "جان" بإطلاق تطبيق الواتساب، تطبيق خاص لإرسال الرسائل مجاناً بالاعتماد على الإنترنت ورقم الهاتف فقط، وهذا الأمر لم تكن توفره أي شركة أخرى في ذلك الوقت غير شركة "بلاك بيري" على هواتفها.

تم تأسيس شركة "واتساب" ووصل عدد مستخدميها إلى 800 مليون مستخدم من جميع أنحاء العالم، وتطورت ونمَت الشركة أكثر إلى أن قامت شركة فيسبوك، التي قامت برفضه في السابق، بشراء التطبيق في صفقة قدرت بمبلغ 19 مليار دولار.


حمل التطبيق واكتب اي موضوع !
×
×